كيف تستعد لعالم أعمال الـ ميتافيرس Metaverse: تعلم 7 نصائح احترافية

كيف تستعد لعالم أعمال الـ ميتافيرس Metaverse: تعلم 7 نصائح احترافية

نظرة خاطفة على الإحصائيات الرسمية للواقع المعزز، أو تحليل دقيق للخطوات التي تتخذها العلامات التجارية الكبرى، ستجد إن جميعهم يتعاملون مع العالم الافتراضي كونه كعكة الحظ الذي يجب أن يتسابق الجميع للحصول على أكبر حصة منها، وبالرغم من أن هذه الكعكة قد تتسع للجميع بالفعل، لكن هناك من نجح في أن يحتكر أفضل المجالات فيها من الآن ويكافح في أن تكون المعلومات المتاحة حولها ضبابية ليتسع له المزيد والمزيد من الربح! 

في مقالنا هذا عزيزي القارئ سنساعدك في ان تنظر إلى مفهوم الواقع الافتراضي أو عالم الميتا فيرس أو الواقع المعزز بنظرة مختلفة، نظرة لا تجعلك تنخدع بما يردده البعض بكونه المستقبل القريب، بل بنظرة تجبرك على التعامل معه كونه حاضر عليك بالمبادرة ببدء نشاطك التجاري الفعلي فيه، وإلا ستعاني كثيرًا لتحظى بفرصة لظهور فيه في المستقبل. 

فإذا كنت الرجل الذي يعرف جيدًا كيف ينتهز الفرص بمجرد ظهورها وترغب فعليًا في أن تكون رجل الأعمال الريادي الذي بادر في دخول المجالات التي خشي الآخرون من الاقتراب منها، فهذا هو مكانك المناسب للبدء؛ فهذا المقال سنأخذك في رحلة شاملة حول عالم الأعمال في الميتافيرس، بحيث تعرف أهم الإحصائيات فيه، أهم المجالات التي يمكنك البدء فيها، بالإضافة إلى أهم الاستراتيجيات الفعالة للنجاح فيه كذلك.

ما المقصود بعالم الميتافيرس؟ وما هي أهم الإحصائيات فيه؟ 

أظن أن مفهوم الميتا فيرس قد هلك بحثًا في العديد من المقالات والفيديوهات وكذلك ندوات النقاش المختلفة، مع ذلك دعنا نلقى بنظرة سريعة حول المفهوم والمشروع ككل، بحيث نضع سويًا ما يشبه القاعدة الرئيسية التي يمكن منها بدء حديثنا باحتراف. 

قبل أن يتم ربط مصطلح الميتا فيرس Metaverse بمشروع مارك زوكربيرج الجديد للانضمام إلى مشاريع العالم المعزز، فإن التسمية ترجع في الأصل إلى الكاتب نيل ستيفنسون، عندما قام باستخدامه عام 1992م للإشارة إلى العالم الذي قام بخلقه في روايته، حيث البشر يتفاعلون مع بعضهم البعض من خلال شخصيات خيالية مبرمجة، وذلك كله في فضاء ثلاثي الأبعاد.

بعد ذلك تم استخدام المصطلح تجاريًا في كثير من المشاريع، أهمها مجلات مارفل المصورة والتي تم الاستعانة بيها بلفظ الميتا فيرس للإشارة إلى وجود عالم رئيسي في عوالم شخصيات مارفل يؤثر على باقي الأبعاد والعوالم الأخرى. 

بعدما تحول المصطلح من مجرد وصف خيالي اختراعه كاتب الخيال العلمي نيل ستيفنسون إلى مرادف رئيسي للإشارة إلى كل ما يتعلق بالعوالم الافتراضية وما تتمتع به من خصائص، لم يجد مارك زوكربرج أفضل منه اسمًا لتسمية مشروعه الضخم الجديد. 

عالم الميتافيرس كما يصفه مارك، هو المستقبل الجديد للبشرية، حيث يتمكن البشر فيه من التواصل بشكل فعال أسرع وأفضل وأكثر تأثيرا عما سبق. مستقبل يتمكن الشخص فيه من الدخول في عالم افتراضي من تصميمه بمجرد من أن يضع النظارة المخصصة لذلك أو الأداة التكنولوجية المناسبة، ويعيش الحياة الذي لطالما حلم بها. 

إلا هذه النقطة لا يبدو مشروع الميتافيرس مختلفًا عن غيره من تطبيقات الألعاب والمشاريع الخاصة بالواقع المعزز، فجميعهم يمنحون المستخدم القدرة على الانتقال إلى واقع جديد من تصميمه، حيث يتمكن فيه من التعامل والانخراط وكذلك اللعب والتحدث مع الشخصيات الأخرى. 

إلا أن مشروع الميتافيرس في هذه النقطة يختلف في الكثير؛ فهنا مارك لا يقدم تطبيق للواقع المعزز، بل يقدم بنفسه واقع معزز جديد، واقع أكثر تقدمًا، أكثر من حيث الخصائص، وأكثر تعقدًا وأنشطة أيضًا؛ ففي عالم الميتافيرس الخاص بمارك، يمكن للمستخدم ممارسة كافة الأنشطة التي يقوم بها في حياته الطبيعية ولكن بطريقة أكثر مرحًا وخالية من التعقيدات أو العراقيل، بداية من ممارسة رياضة المشي أو التحدث مع الأصدقاء والتسوق، وصولًا إلى العمل وتسليم المهام، وتأسيس المشاريع التجارية، والتداول المالي، بالإضافة إلى البناء والتشييد وغيرها من صور الواقع المعايش في الوقت الحالي. 

عندما يتم التحدث عن عالم الميتافيرس بهذه الطريقة، فأغلب الناس يتعاملون معه كونه فكرة لمستقبل قريب لن يحدث بعد، لكن ما لا يعرفه هؤلاء أن هذه الفكرة أصبحت راسخة ولها جذور في حاضرنا الحالي بحيث لا يمكنك التنبؤ بأي لحظة قد يستيقظ العالم ليجد كل صور الحياة قد تحولت إلى عالم الـ Metaverse، وإذا كنت تراني مهولًا في التعامل مع هذا الشأن، فدعنا نلقي نظرة خاطفة عن الإحصائيات المتاحة حاليًا عن عالم الميتافيرس كالآتي: 

أهم الإحصائيات عن عالم الميتافيرس للأعمال: 

  1. من المتوقع أن يصل حجم الاستثمار في عالم الميتافيرس إلى ما يفوق 800 بليون دولار عام 2024م
  2. طبقًا لتصريح أصدره بنك جي بي مورغان تشيس-الأكبر في الولايات المتحدة والثالث عالميًا كشركة مساهمة -فإن حجم السوق الخاص بالميتافيرس من المتوقع أن يصل إلى 1 تريليون دولار. 
  3. حجم السوق الخاص بعالم الميتافيرس للأعمال وصل لعام 2020م إلى ما يعادل 46 بليون دولار. 
  4. الحفل الأخير الذي قامت لعبة fortnite بإطلاقه بتقنية الواقع الافتراضي شاهده مباشرًا أكثر من 10 مليون مشاهد وتفاعلوا معه. 
  5. حجم سوق التعاملات في مجال العقارات والإنشاءات الافتراضية بلغ 501 مليون دولار خلال عام 2021م. 

ضع هذه الإحصائيات بجانب بعضها البعض، ستفهم لماذا تتكالب العلامات التجارية الكبرى على الانضمام إلى عالم الأعمال الخاص بالميتافيرس، فمثلًا: 

  1. في محاولة منها لحجز مقعدًا في المستقبل، قامت شركة مايكروسوفت العالمية بالاستثمار في عالم الميتافيرس وذلك بالاستحواذ على شركة أكتيفيجن بليزارد المتخصصة في مجال الألعاب الرقمية، محاولة منها لاستخدامها في السيطرة على عالم الترفيه الافتراضي والدخول منافس قوى بدلًا من تمركزها في بيع النظارات الافتراضية فحسب.
  2. قامت العلامة التجارية ماكدونالدز بالبدء مؤخرًا في إنشاء أولى مطاعمها الافتراضية داخل عالم الميتا فيرس.
  3. تسابقت العديد من العلامات التجارية الكبرى في مجال الاستحواذ على المقتنيات الافتراضية الحصرية أو ما تعرف عالميًا باسم الـ nfts بشرائها في عالم الميتافيرس والتداول المالي حولها، وكان أهم هذه العلامات كل من سامسونج وول مارت .
  4. قام العديد من المشاهير بالترويج للـ nft  الخاص بهم كمحاولة منهم للإعلان عن بدء الاستعداد للدخول للعالم الافتراضي الجديد بكل قوة، وكان أشهر هؤلاء الفنانين ريهانا، باريس هيلتون، جاستن بيبر، وكذلك شون مادنس وليندسي لوهان .
  5. قامت العلامة التجارية غوتشي ببيع حقيبة افتراضية في عالم الواقع المعزز بلغت قيمتها بـ 4100 دولار.
  6. رغبًا في الدخول في عالم الميتافيرس مبكرًا، أعلنت العلامة التجارية والت ديزني عن نيتها في بدء تشييد حديقة خاصة بعالم ديزني في العالم الافتراضي كذلك.
  7. دخلت العلامة التجارية لوى فيتون السباق أيضًا وذلك من خلال إطلاق تطبيقها الخاص في عالم الميتافيرس، والذي يساعد المستخدمين على التعامل مع منتجاتها الرقمية، وفي نفس الوقت الشعور بالترفيه.

كل هذه العلامات قد فهمت جيدًا إن الصراع الدائر الآن حول الاستحواذ على أكبر حصة من سوق الواقع الحقيقي لم يعد له فائدة، بل المسيطر الحقيقي هو من يتمكن من دخول عالم الميتافيرس مبكرًا والبدء في التوسع فيه، فإذا كانت كل هذه الأنشطة والإحصائيات لا تخبرك بضرورة البدء في بدء نشاطك في هذا العالم، فلا أعرف ما الذي قد يدفعك غير ذلك؟!

إذا كنت تستصعب الأمر أو لا تعرف بعد ما هي المجالات التي يمكنك البدء في تأسيس نشاطك التجاري الافتراضي فيها، فدعني اساعدك: 

ما فرص العمل في عالم الميتافيرس؟

كما وضحنا سابقًا؛ فعالم الميتافيرس ما هو إلا نموذج أوسع من الواقع المعايش الآن بتسهيلات إضافية ومميزات عدة؛ لذلك كل سبل النشاط التجاري والمالي والشخصي كذلك أو أي كان ما تمارسه أو ما تقدمه من خدمة أو منتج في الحقيقة، يمكنك أن تقدمه أيضًا في الواقع المعزز أو الافتراضي. 

  • مجالات الترفيه

كون تجربة الميتافيرس هي تجربة جديدة للبشرية بشكل عام، فالنجاح فيها يجب أن يكون مقترنًا بخلق شعور جيد أو مميز لدى المستخدمين، لذلك لن تجد أفضل من مجالات العمل الترفيهية لتبدأ فيها في عالم الميتافيرس، فمثلًا مجال الألعاب الافتراضية يحظى بالفعل بشعبية ضخمة ولديه متابعيه، ولا هناك داعي هنا أن تقوم بتصميم الألعاب، بل يمكنك التربح من هذا المجال عبر بيع القوالب الخاصة أو تصميم الشخصيات أو غيرها من الخدمات التكميلية لهذا النوع من الصناعة. 

يمكنك أيضًا دخول مجال الترفيه الافتراضي عن طريق استغلال مواهبك الخاصة في تصميم الحفلات الافتراضية ودعوة الأخرين لها، أو البدء في تصميم عروض يتم تقديمها أو مشاهدتها أو الاشتراك بها من خلال عضويات مدفوعة مسبقًا.

  • مجال المطاعم والتسوق. 

عالم الميتافيرس يحتوي أيضًا على ملذاته الخاصة كذلك؛ فليس من المعقول أن يشعر المرء بكل شيء في هذا العالم ونأتي عند الطعام أو الشعور بملمس الملابس وتجربتها ويتلاشى الأمر؛ ففي عالم الميتافيرس، تتواجد مطاعم وكافيهات خاصة للمستخدمين، يتم التعامل فيها من خلال التداول الرقمي الافتراضي، ويمكن فيها لأصحاب المشاريع أن يؤسسوا مطاعم الخاصة بكل سهولة.

بجانب تقديم الخدمات الخاصة بالمطاعم، سيتواجد أيضًا في عالم الميتافيرس ما يشبه التجربة الحية للتسوق الإلكتروني، بحيث تصبح المنتجات ذات بعد ثلاثي الأبعاد، بحيث يتمكن المشترى من الإحساس بها وتجربتها والشعور بها.

  • بيع المنتجات الرقمية

تعد الـ NFT هو المتصدر في هذا المجال، هو مصطلح يتم استخدامه للتعبير عن الوحدات المشفرة الغير قابلة للاستبدال، أي أن هنالك مالك واحد فقط للـ NFT مهما اختلف نوعه في العالم، هذا المالك قد يقوم بعرض الـ NFT الخاص به للبيع والتداول، لكن يبقى هنالك مالك فريد له يتم تسجيله باسمه في النهاية.

 قد يكون الـ NFT في العالم الافتراضي أي شيء يمكنك تخيله، قد يكون صورة، أو فيديو، أو رمز تعبيري حتى أو غيره، المميز فيه هو أن هنالك مالك واحد فقط قادر على عرض هذا الـ NFT وبيعه بالسعر المناسب له، وكثيرًا ما تكون أسعار الـ NFT جنونيًا، بحيث يصل سعر بيع بعضها إلى الملايين.

  • سوق العقارات 

كما وضحنا في الإحصائيات السابقة، فإن سوق العقارات الافتراضية في عالم الميتافيرس يتضخم وفي طريقه لزيادة مجددًا، لذلك إذا كنت مهتمًا بهذا المجال بالفعل ولديك خبرة جيدة فيه ولديك من المال الكافي الذي يجعلك تشتري مساحات افتراضية وتبدء في العمل فيها، فلا تتردد كثيرًا وابدأ في إنشاء أولى وحداتك السكنية أو التجارية من الآن، وصدقني ستشكرني على هذه النصيحة كثيرًا في المستقبل.

  • المجالات الطبية

من المتوقع أن يدخل المجال الطبي بقوة في عالم الميتافيرس، بحيث تساعد تقنية الواقع المعزز في تشخيص المرضى والفحص الدوري عليهم، بالإضافة إلى التدريب على العمليات الصعبة وكذلك ممارستها إذا ساعدت التكنولوجية، لذلك إذا كنت طبيبًا وتتصور أنك في مأمن من هذه التغيرات التكنولوجية، فصدقني إذا لم تبدأ الآن في تعلم كل ما يتعلق بتقنيات العالم الافتراضي، ستجد اسمك الذي يلمع الآن في الواقع الحالي، لا وجود له في الواقع المعزز.

  • المجالات الإبداعية 

ربما ييأس البعض من العاملون في المجالات الإبداعية من التطور الحادث في عالم الميتافيرس، فنظرتهم القاصرة قد تجعلهم يشعرون أن المستخدم لم يعد في حاجة لهم لروية القصص أو إبداعها، فكل مستخدم أصبح يمتلك واقعة وقصته الخاصة التي تعبر عنه، لكن هذه الرؤيا خاطئة للغاية. 

فعالم الميتافيرس قائم في الأصل على القصة، لذلك العاملون في المجالات الإبداعية سيحتاجون إلى تطوير مهاراتهم بحيث تتكامل مع تقنيات الميتافيرس، بحيث يمكنهم من عرض إبداعاتهم بطريقة معالجة جديدة وأكثر تأثيرًا وجذبًا للمشاهدين.

  • خبراء أمن

شهد العالم مؤخرًا تداول للأخبار حول شكوى سيدة من تعرضها للتحرش أثناء تجولها في عالم الميتافيرس، وشعورها الكامل بتجربة التعدي عليها بوحشية، مما خلق نقاشًا موسعًا حول أمان العالم الافتراضي وكيف يمكن أن نحمي أنفسنا فيه، وهو ما خلق بدوره حاجة للبحث عن محاكاة لما تقوم به الشرطة من الحفاظ على الأمن والأمان.

لذلك ليس من المستغرب أن تجد التقنين في عالم الميتافيرس مهتمين بتطوير المساحة الآمنة للشخصيات الافتراضية ومتابعة الشكاوى وكذلك العمل على علاج الثغرات، بحيث يتمكنون من جعل الواقع الجديد أكثرًا حماية وأمن؛ فإذا كنت مهتم بهذه النقطة فعلًا، وتستطيع أن تطور مهاراتك فيها، فابدأ من الآن لكي تكون الشخص المسؤول عن شعورنا بالحماية في المستقبل.

  • تحليل البيانات 

دعنا نتفق أن البيانات هي السلعة الأكثر قيمة في وقتنا الحالي، فكل ما هو قائم من أنشطة تجارية أو حياتية سواء كانت في الواقع الحقيقي أو المعزز، هو في الأصل قائم عن معالجة صحيحة للبيانات؛ لذلك إذا كنت محللًا للبيانات أو تمتلك بالفعل نشاط متخصص في تقديم هذه الخدمات، فلا تتردد حتى تبدأ في دراسة السلوك الإنساني في الميتا فيرس.

فهذا العالم الجديد بكل ما يشتمل عليه من بيانات غير مترجمة، سيحتاج إلى الخبراء القادرون على فهمها واستنباط معلومات منها، وتحويلها إلى توجيهات يمكن من خلال التنبؤ بالمستقبل والتخطيط السليم له، لذلك لا تنشغل كثيرًا بتحليل الحاضر، وابدأ من الآن في تعلم كل ما يتعلق بالبيانات التي يتم تسجيلها في عالم الميتافيرس.

  • مصممو الأزياء والشخصيات 

الشخصية الافتراضية التي سيقوم المستخدمين باختيارها في عالم الميتافيرس هي الواجهة الرسمية والأساسية لهم، لذلك سيرغب الجميع في أن يمتلكوا شخصية تناسب أفكارهم وتوجهاتهم وتجعلهم في أفضل صورة وطلة على الدوام، فلا ريب أن عالم الميتافيرس سيحتاج الكثير من مصممي الأزياء والشخصيات، القادرون على تلبية احتياجات المستخدمين المتغيرة مع الصيحات على الدوام.

لذلك إذا كنت تمتلك مهارة بالفعل في تصميم أو لديك رؤيا مختلفة فيما يتعلق برسم الشخصيات وتحويلها إلى نماذج رائعة، فابدأ من الآن في تعلم كل ما يتعلق بعالم الأزياء الافتراضي، وقم بالبدء اليوم في تحويل أفكارك إلى نشاط ستربح منه الملايين غدًا.

  • مستشارون في الأصول والأموال الرقمية

عالم التداول المالي والعقاري في الميتافيرس مازال ضبابيًا حتى الآن، لذلك عندما يرغب رجال الأعمال المحترفين في البدء فيها، لن يتنازلوا عن الحصول على الاستشارات المالية الصحيحة من الخبراء، لكن على عكس الواقع المعايش، فهنا لن يتم طلب المشورة من أشخاص خبراء في الأصول أو عمليات التداول التقليدية، بل سيتم طلبها من الخبراء الرقميين. 

مجال الاستشارات المالية والعقارية يبدو واعدًا جدًا في عالم الميتافيرس، حتى أن هناك شركات متخصصة في تقديم الاستشارات بدأت بالفعل في دراسة كل ما يتعلق بهذا العالم، بحيث تبدأ في تقديم المشاورات الصحيحة للراغبين في الاستثمار في هذا العالم.

  • محامون افتراضيون 

كون التجربة الافتراضية ستكون جديدة على البشر؛ فإن من المتوقع أن يستنفدوا الكثير من الوقت والمجهود حتى تبدأ الحضارة الرقمية في التكون، لذلك لا ريب إن البشر باختلاف مستوياتهم وعلاقتهم وكذلك حالتهم المادية في العالم الرقمي الجديد، سيحتاجون إلى محامي متخصص في الشئون الافتراضية قادر على مساعدتهم في حل مشاكلهم والتعامل معها.

بعض الشركات العالمية الاحترافية بدأت بالفعل في تكوين دليل خاص بها يتعلق بالتعامل في العالم الافتراضي الجديد، بل تقوم كذلك بتدريسه للعاملين بها، بحيث يصبحوا مؤهلين للتعامل مع قضايا الحقوق والواجبات في عالم الميتافيرس بالإضافة إلى الإشكاليات المادية والقانونية المختلفة.

الوظائف السابقة ليست الوحيدة الواعدة في عالم الميتافيرس، فالعالم يضم العديد من الفرص والإمكانيات الكبيرة التي تنتظر من يقتنصها، كل ما عليك فعله هو أن تفكر ما هي الطريقة الصحيحة لتحويل مهاراتك الحياتية إلى مهارات يمكن تطبيقها في الواقع المعزز، ومن ثم فيما يمكنك تقديمه جديد يختلف عما قدمته سابقًا وإذا كنت تحتاج إلى بعض النصائح المساعدة فإليك بعضها كالآتي: 

أهم 7 نصائح فعالة للنجاح في عالم الأعمال للميتافيرس

  1.  تعلم كل ما يتعلق بتقنيات وتطبيقات النماذج ثنائية الأبعاد أو ما يعرف بالـ  2D MODEL  فهي الجسر الذى على أساسه سيتم تطبيق المعاملات التجارية والأنشطة في عالم الميتافيرس، لذلك إذا رغبت في فهم هذا العالم جيدًا، فيجب عليك اولًا أن تفهم أساسيات العمل المبدئية فيه. 
  2. اهتم بخلق تواجد رقمي قوي في المنصات الاجتماعية القوية، وقم بدراسة كل ما يتعلق بخوارزمياتها وكيف تتطور، فطبيعة التحديثات في هذه المنصات تتواكب بشكل كبير مع ما يتم التحضير له في عالم الميتافيرس، وإذا بدأت هذه المنصات في دفع مستخدميها إلى التواجد في الواقع المعزز مبكرًا، ستجد المساعدة متاحة من فريقهم الخبير لتسهيل عملية الانتقال بأعمالك باحترافية وسهولة.
  3. لا تخف من سوق التعاملات المالية الرقمية المشفرة، بل قم بالمبادرة وفتح حساب خاص بك فيها؛ فهى الأساس الذي حوله ستدور كافة الأنشطة التجارية والمالية في عالم الميتافيرس، لذلك إذا رغبت أن تتعامل بطريقة احترافية ومرنة مع عملائك في المستقبل، فابدأ من الآن في فهم آلية التعامل الرقمي مع العملات المشفرة.
  4. الـ NFT كما وضحنا سابقا هي أشبه بالعملات النادرة او الحصرية في يد صاحبها، لذلك ننصحك من الآن بالبدء في تصميم الـ NFT الخاصة بك والعمل على طرحها للتداول، وإذا كنت لا تعرف الطريقة الصحيحة لذلك، فقم بطلب المشاورة الرقمية من المتخصصين في التداول في هذا النوع من المعاملات، وتابع المدونة إذا سنقوم بتغطية هذا الموضوع بالتفصيل فيما بعد.
  5. قبل الدخول في عالم الميتافيرس قم بتحديد أي من الجمهور المستهدف الذي ترغب في استهدافه، فخصائص هذا العالم وخصائص الجمهور فيه ستختلف كليًا عما تعتمد عليه في الوقت الحالي، لذلك لا تباشر بالبدء في تخطيط في مشروعك الجديد في الواقع المعزز قبل أن تسأل نفسك جيدًا هل هذا النشاط مناسب لجمهورك المستهدف في عالم الميتافيرس أم لا؟
  6. عالم افتراضي جديد يتطلب معه صورة اعتبارية جديدة، لذلك عليك بالتفكير مليًا فيما يتعلق بالـ REBRANDING بحيث يتناسب مع طبيعة الجمهور المستهدف الجديد والواقع المحيط به، وكذلك تفضيلاته.
  7. تعلم التكيف السريع، فالتجربة في عالم الأعمال الخاص ستحظى بالكثير من التغييرات في المرحلة الأولى منها، لذلك لا تشعر سريعًا بالإحباط وراقب الاتجاهات التي تذهب إليها العلامات التجارية الكبرى، فخطواتهم تكون مدروسة وموجهة إلى الفرص الناجحة.

المصدر: موقع إعمل بيزنس

شارك المقال مع أصدقائك على السوشيال ميديا

م. أحمد السيد

قائد الفريق و مدير المشروعات

برنامج إدارة العيادات الطبية

تطبيق موبايل إدارة الإستشارات الطبية الأونلاين

انتقل إلى أعلى